تجيكم السالفة

إليزبيث وزوجها في شبابها وشيخوختها

هذي صورة للملكة إليزبيث الثانية ملكة بريطانيا مع زوجها الأمير فيليب في شبابهم وفي شيخوختهم
وش ذول لا تغيرت مقاساتهم ولا تغيرت تسريحة شعورهم ولا تغير شي إلا عوامل الزمن والتعرية!!!
ما يشوفونا لين دبينا في السمبوسة واللقيمات وكيف تتغير أشباهنا بسبب شهر رمضان
وهذي الصوره شفتها في مدونة دبي سيزنز

هلا الجريد

أحب أعيش حياتي ببساطة بدون اي تكلف أو تعقيد وأحب أشوف كل شي جميل لو كانت الحياة في بعض أحيان تكون نسبة الجمال فيها اقل من نسبة القبح، ولولا وجود القبح ما أحسسنا بالجمال.

مقالات ذات صلة