تجيكم السالفة

أمي تبغى مثل ذول اللي لابسين أحمر !

أمي كل ما شافت مسلسل حريم السلطان التركي وشافت هالحراس الأثنين اللي لابسين أحمر وواقفين خلف السلطان

تقول : ياناس أنا أبغى مثل ذا الزكرتيا اللي واقفين وراه .. يوقفون رواي .. تقول إن الموضوع مره هيبه .. المهم إن أمي عايشه أجواء عثمانية هاليومين..

بالله عليكم مين مو عايش أجواء عثمانية ، مير طيرت عوننّا الأبهه اللي كانوا عايشين فيها ..

مقالات ذات صلة

4 تعليقات

  1. انا يا هلا عايشه الجو يا سلاااام بسانتبهو يا خوفي لبدا اطير روس واعلقها على باب البيت

    1. يمه بس الله علينا ياريم .. أثّر عليك سلباً وش اللي بتطيرين روس هههههههه

      أنا جاني هالإحساس يوم كنت أتابع مسلسل الحجاح .. ياهو طيّر روس بعد ..

  2. اه ياناهد دوران ارحمها مسكييييينة حرق هالسلطان قلبها حرق ،، على فكرة سالخير 🙂
    اللي وده هيام تتصفق يعطيني لايك خخخخخخخخ
    تصدقين اني مثل امك الله يخليها لك ذابحيني هالحراس اللي محاوطينه دايم اتأمل اشكالهم وتحفزهم وكيف يحطون يدهم عالسيف من يوم يسمعون صوت مجرد صوت شكلهم يجنن

  3. عطيتك لايك 🙂 لأن ودي إنها تتصفق ..
    مير أنا لين شفتها تتصنت على وتعرف كل الأخبار تجيني ضيقه .. مير يوم خذت الجناح حق السلطانه خديجة بغيت أطرش .. كنها ماخذته مني أنا.. حسبي الله عليها