ثقافة وفنكاروسيل

اكتشوفوا العالم بطريقة الـ La Dolce Far Niente – فن عمل اللا شيء – The Art of Doing Nothing

عند الإيطاليين مفهوم لطيف ألا وهو “لا دولتشي فار نينيتي La Dolce Far Niente”، واللي معناه “حلاوة عمل اللاشيء “، وهذا الشي مرة مهم لأن فر زحمة الأعمال اليومية في وقتنا المليان بالضجيج الإلكتروني سمعي وبصري ..لذا حنا نحتاج للوقت اللي لا نعمل فيه شي.

وهالوقت ممكن يكون مستقطع في النهار بين كل ساعة ناخذ 5 أو 10 دقايق نسترخي فيها، أو في عطلة نهاية الأسبوع نقرأ كتاب، نتأمل ، نمارس اليوغا أو حتى نتمدد على الكنبة.

وأهم شي في هذا أنو عقولنا تكون هي اللي لا تعمل يعني ذهننا يكون صافي عشان نقدر إننا نواصل حياتنا اليومية بدون توتر أو جهد، وهو الشي اللي مُلاحظ جدا في الوقت الحاضر حيث إن الناس تعمل بشكل مبالغ فيه يصل لحد الإدمان مثل دول الشرق الأقصى، ومؤخرا كوريا الجنوبية اتخذت إجراءات بشأن الموظفين اللي يشتغلون بدون توقف بإنهم يفصلون عنهم الكمبيوترات بعد الساعة 6 المغرب، وتخيلوا أنو بعض الموظفين توسلوا لهم إنها يمددونها لين الساعة 8 مساء، من جد إدمان عمل! .. وهذا موضوع مش سهل ويحتاج لمعالجة.

اللي حبيت أقوله إن الحياة جميلة جدا، ومش من اللطيف إننا ما نشاهد جمالها إلا من خلال شاشات الكمبيوتر أو التلفزيونات .. الجميل إننا ننطلق برحلات تكون فيها استرخاء واستكشاف وتعرف على الثقافات الأخرى في هذا العالم الوسيع.

في الأول والأخير هو قرار حنا نتخذه بإننا كل فترة نفصل عن كل مسببات التوتر ونحاول إننا نتواصل مع الطبيعة اللي تسحب مننا كل الشحنات السلبية اللي توصل لنا من المدنية والماديات اللي من حولنا.

السفر والرحلات في الإجازات مش ترف بل هو ضرورة لصحتنا الجسدية والنفسية على حد سواء.

وأختم كلامي بهالبيتين من الشعر:

تَغَرَّبْ عَن الأَوْطَانِ في طَلَبِ الْعُلى
وَسَافِرْ فَفِي الأَسْفَارِ خَمْسُ فَوَائِدِ

تَفَرُّجُ هَمٍّ، وَاكْتِسابُ مَعِيشَةٍ
وَعِلْمٌ، وَآدَابٌ، وَصُحْبَةُ مَاجِد

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى