البارحة تفرجت على الفيلم الهندي “بودي جارد” .. طلعت من الفيلم وقلت بحل يا أفلام أميتاب باتشان اللي في الثمانينات اللي كلنا فكرنا فيها وفي من السخافات الشي اللي ما يستهان فيه.

الفيلم قد ما أقول إنه فيلم سخيف ما أوفيه .. حسيت إني بطرش وأنا في الفيلم .. زائد أنو سلمان خان إنجن وقعد!

لأنه مشارك في السيناريو والحوار .. صار الفيلم عبارة عن دعاية لذكورة وفحولة وترقيص عضلات سلمان خان ..

وكمان فيه جمله في الفيلم غريبه ; إن تكلمه وحده وتقول له إنت الوحيد الرجال في هالجامعه؟؟؟

ناهيك أنو يوم جا للجامعه حتى الخكري اللي هو الرجال الناعم اللي في الجامعه أعجب فيه؟؟؟ وفيه كمان حركة سخيفة وسطحية وحومة كبدي وما أقدر أقولها لأن فيها إيحاءات بايخه .. مالت عليه

وطول الوقت يستعرض عضلاته وجسمه .. الظاهر هو مو مصدق إن عمره وصل 47 سنه وإن جسمه بهالشكل ! الظاهر هو مستنكر عمره .. وبيموت من الإنبساط على حاله وحاسس إن الدنيا مش سيعاه على قولة أخواننا المصريين ..

لا .. من جد شي مقزز ومقرف.