قريت اليوم إن السباحة الإسترالية “Emily Seebohm” تقول إن الشبكات الإجتماعية تويتر وفيسبوك هم السبب في إنها ما تحصل على الميدالية الذهبية وتآخد الفضية بس .. لأنها تقول إنها كانت تقعد على الشبكات الإجتماعية وتسولف وتردرد على الناس وهذا الشي أخذ وقت كبير منها ولا أعطت التمارين حقها وكمان الناس زجروبها وقالوا لها إنك إنتي اللي بتفوزرن لأنها عملت نتايج زينه في التصفيات..

وهي الحين تشعر بخيبة الأمل حتى وإن كانت حصلت على الميدالية الفضية ، بس هي عندها فرصة التصحيح في نهاية هالأسبوع .. ياترا هل راح تستأدب وتتعلم من درسها وإلا !!

وإذا السبّاحة وألمبياد ومسؤولية ومع تويتر وفيسبوك وكذا صار لها .. أجل حنا وش نقول ؟