أتوقع السبب الرئيسي اللي جعل الممثل المصري عمرو واكد إنه يقوم ببطولته هذا ” الفيلم ” وكمان يقوم بإنتاجه .. هو إنه يبغى يقول أو يثبت للعالم كله إنه هو فنان الثوره وإنه مع الثوره ووو!

المهم إن الفيلم مافيه اي إضافة ولا فيه أي وضح ولا فيه أي داعي ولا فيه شي  يهم المشاهد .. المشهد العام إنه فيلم جاد وفيلم يحمل رسالة .. بس بعد ما خلص الفيلم مالقيت شي .. غير إنه فيلم قاتم وغامض وممل جداً .. الحدث اللي قايم عليه الفيلم حدث كبير اللي هي الثوره المصرية ، ولكن الفيلم ركيك جداً.

فيلم بايح ولا يستحق المشاهده .. بالمختصر ضيّعت وقتي بصراحة في مشاهدة هذا الفيلم اللي بجد مافيه أي إضافة !