شاعر ورسام وممثل مبدع بكل المقاييس أنا اقول لو ما يجينا منه غير أغنيتين “شيكا بيكا” و “بانو بانو” .. اللي كان مشكّل مع سعاد حسني والملحن كمال الطويل ثلاثي ولا أروع من حيث الكلمات والألحان والآداء

ونجي لنبذه مختصرة عن صلاح جاهين قبل لا تسمعون وتقرون كلمات الاغانيتين “شيكا بيكا” ! و “بانو بانو” اللي أعتبرهما اللي مره معبره من جد..

اسمه “محمد صلاح الدين بهجت أحمد حلمي”، و الشهير بـ “صلاح جاهين” ، ولد فى 25 ديسمبر عام 1930م ، توفى فى 21 أبريل عام 1986م، درس الفنون الجميلة ولكنه لم يكملها حيث درس الحقوق، فى البداية عمل فى رسم الرسوم الخاصة بصحيفة القاهرة ، فى السنوات الأولى فى عقد الخمسينات ،التحق بالعمل فى مجلة روز اليوسف حيث عمل فيها سكرتير تحرير رافضا الافصاح عن هويته فى الرسم حتى لاحظها الكاتب أحمد بهاء الدين، فقرر ان يفرد له صفحة كاملة فى المجلة كل اسبوع ،وفى عالم الكاريكاتير جاءت رسومات جاهين نابضة بمشكلات وقضايا السياسة والدين والكثير من أمور الحياة ،رسم معبرا ومصورا حال المصريين ببساطة السهل الممتنع ،أما علاقته بالشعر الذى صار فيما بعد أحد أعمد عاميته فقد بدأت منذ نهاية الاربعينات ،حيث كتب سيناريو وحوار أفلام مثل خلى بالك من زوزو ،وأميرة حبى انا ،وشفيقه ومتولى ،والمتوحشة ،كما شارك فى إنتاج أفلام مثل أميرة حبى أنا ،وعودة الإبن الضال ،ومثل فى ثلاثة أفلام شهيد الحب الإلهى عام1962 ،لا وقت للحب 1963، وأخيرا فيلم المماليك عام 1965، وقد نجح جاهين الذى تخطى مرتبة الشاعر ورسام الكاريكاتير والسيناريست والممثل ،وكاد ان يصل إلى مرتبة الفلاسفة.

شيكا بيكا – كلمات : صلاح جاهين – الحان : كمال الطويل – أداء : سعاد حسني

شيكا بيكا وبوليتيكا .. ومقالب أنتيكا
ولا تزعل ولا تحزن .. اضحك برضه يا ويكا
ها ها ها ها .. ع الشيكا بيكا !

أنا بضحك من قلبي يا جماعة ..
مع إني راح مني ولاعة !
وبطاقتي ف جاكتة سرقوها ..
وغتاتة كمان لهفو الشماعة !
بئيت أرجف .. م السقعة ..
لكن بضحك !
الضحك ده مزيكا ..
كهربا علي ميكانيكا ..
اضحك ع الشيكا بيكا ..
ها ها ها ها .. ع الشيكا بيكا !

أنا راح مني كمان حاجة كبيرة ..
أكبر من إني أجيب لها سيرة !
قلبي بيزغزغ روحه بروحه ..
علشان يمسح منه التكشيرة ..
ادعوله ينساها بئا ويضحك ..
الضحك ده مزيكا ..
كهربا علي ميكانيكا ..
اضحك ع الشيكا بيكا ..
ها ها ها ها .. ع الشيكا بيكا !

هتقولي الشيكا بيكا ايه هي ؟
هي الحركات اللي مش هية ..
الفرقة .. والحرقة .. والغرقة ..
والزمبة ف البومبة الذرية !
فبدال ما نطأ يا ولا ..
لأ نضحك !
الضحك ده مزيكا ..
كهربا علي ميكانيكا ..
اضحك ع الشيكا بيكا ..
ها ها ها ها .. ع الشيكا بيكا!

بانو بانو – كلمات : صلاح جاهين – الحان : كمال الطويل – أداء : سعاد حسني

بانو بانو بانو ! .. على أصلكو .. بانو !
والساهي يبطل .. سهيانه ..
ولا غِنى ولا صيت .. دولا جنس غويط
وكتابنا يبان من عِنوانه

بانو .. أيوه بانو !

جربنا الحلو المتعايق .. أبو دم خفيف
وبقينا معاه إخـْوَة شقايق .. فاكرينه شريف
أتاريه مش كده على طول الخط
الطـَبْع الردي من جواه نط
خلاص بقى مهما انشال وانحط
مافيش دمعة حزن عشانُه

بانو ….. أيوه بانو !

وعرفنا .. سيد الرجاله .. عرفنا .. عين الأعيان
من بره شهامه وأصالة .. تشوفه تقول أعظم انسان
انما من جوه يا عينى عليه
بيّاع ويبيع حتى والديه
واهو ده اللى اتعلمنا على ايديه
القهر وقوة غلايانه

بانو .. أيوه بانو !

دوروا وشـُّكـُو عنى شويه .. كفاياني وشوش
ده أكم من وش غدر بيه .. ولا ينكسفوش
وعصير العنب .. العنابى .. العنابى
نقطه ورا نقطه .. يا عذابي يا عذابي
يكشف لي حبايبى و أصحابى
يوحدنى وأنا فـ عز شبابي
القلب على الحب شابي
والحب بعيد عن أوطانه

بانو .. أيوه بانو !