هذي السنة بالذات واللي هي سنة (2012) وضح تماماً إن دبي تعافت من الأزمة الإقتصادية اللي عصفت بالعالم وكانت بدايتها في الرهن العقاري في أمريكا .. وحسب ما أشوف يعني وعلى نظري على ما يقولون لأن يامحاكيتكم أنا وحده جيت وشبه استقريت في دبي من عام 2008 .. يعني عز ما الأزمة ضربت وتوقفت كثير من المشاريع .. لكن الحين وبكل أمانة الوضع مختلف تماماً .. أقدر أقول إن دبي خلال الـ ٥ سنوات اللي مضت قفزت قفزات في عز الأزمة والعالم في معمعة الأزمة دبي إفتتحت المترو وفي عز الازمة دبي إفتتحت دبي مول وبرج خليفة  و في عز الأزمة دبي إفتتحت ميدان الميدان وإفتتحت جسور وتقاطعات في المدينة وكلها مشاريع جبارة.

والحين بعد التعافي نجي و نشوف دبي وهي تبدأ من جديد وهي تستأنف مشروع ترام الصفوح في دبي مارينا و تقرّ المشاريع العملاقة اللي تأسس البنية التحتية للمدينة وآخرها المشروع الضخم إمتداد قناة الخليج التجاري.

وقبل الإعلان عن القناة كان فيه إعلان عن “حدائق الشيخ محمد بن راشد” وبرج إنتصار ومشروع التاج اللي أعلنت عنه شركة فالكون أوف أريبيا وهو عبارة عن مبنى مشابه لتاج محل اللي في الهند ومشاريع في أسواق في الهواء الطلق مثل ذا إفينيو في الوصل وذا بيتش على شاطئ جميرا بيتش ريزيدنس JBR وذا بوينت في النخلة جميرا.

والحين JTL أعلنت عن حديقة مكان بحيرة من البحيرات وقبل كذا بفترة أعلنت بلدية دبي عن مشروع دبي سفاري وكثير مشاريع .. هذا ناهيك عن الإدارة الناجحة لهذي المشاريع والأفكار السبّاقة مثل اللي حصل في عيد الأضحى وبادرة عمل مراكز التسوق ٢٤ ساعة خلال عطل نهاية الأسبوع خلال الإحتفالية اللي امتدت لأسبوعين عم الفرح أرجاء كل الأمارة.
وكل هذا الشي نتيجة الجهد والعمل المتواصل من كل فرد من أفراد هذا المجتمع النظامي الجميل..

شكراً دبي ..